رئيس Sony الأوروبية يترك منصبه بعد 25 عاماً

لا يبقى المرء على حاله دائماً و هذا ما حدث مع “مايكل ديني” الذي أعلن رحيله بالأمس عن منصبه كرئيس إستوديوهات SONY الأوروبية بعد 25 عاماً من العطاء و الذي كان يشرف على العديد من الاستوديوهات مثل : Guerrilla Games, Media Molecule,….) و كما أشرف أيضاً على المطورين الذين يعملون على عناوين حصرية (طرف ثالث) .

و لكن تم تعيينه بعد إعلانه عن تخليه عن منصبه كرئيس إستوديوهات سوني إلى قائد إستوديو TT GAMES و أشهر ألعاب هذا الإستوديو هي السلسلة الشهيرة LEGO، و في بيان قالت TT GAMES أن “ديني” سيقدم تقريراً إلى رئيس إستوديو Playdemic “بول جورج” لتقديم رؤية جديدة للإستوديو .

 

و رحب “ديفيد حداد” رئيس شركة Warner Bros Interactive Entertainment قائلاً :

“يسعدنا أن نرحب بمايكل في طاقمنا حيث نتصور مستقبلاً مثيراً لألعاب TT و ننفذ إستراتيجية جديدة للإستوديو”

و لكن في النهاية هل ترون رحيل “ديني” عن شركة سوني شئ مؤثر قليلاً خصوصاً و نحن على مشارف إطلاق الجيل الجديد من سوني ؟

 

حول الكاتب

محمود محمد

"الجيمنج هو الواقع المعزز" هذا هو رأيي شخصياً
كاتب و محرر في موقع جيم فولت محب لألعاب من فئة Shooting و و محب لألعاب الزومبي مؤخراً و أقربهم إلى قلبي هي الرائعة The Last Of Us