المؤدي الصوتي لـ Claptrap يدعي بأن المدير التنفيذي لـ Gearbox إعتدى عليه

خرج علينا المؤدي الصوتي لشخصية Claptrap سابقاً ليعلن بأنه لن يعود لتأدية دوره في لعبة Borderlands 3 وهو السيد David Eddings الذي كان سابقاً نائب رئيس الإستوديو، وقتها لم يعلن عن السبب الحقيقي الذي جعله لن يؤدي دوره ولكن الآن يخرج علينا مرة اخرى من خلال حسابه الشخصي على تويتر ليعلن عن الأسباب .

بحسب ما قال السيد Eddings فإنه عرض عليه في العام الماضي أن يؤدي شخصية Claptrap مجدداً وقتها فكر بأنه يمكن أن يترك الإختلافات الشخصية على جنب وأن يقوم بعمل مميز يعجب محيبه ومحبي Borderlands 3 إلى جانب أصدقائه في إستوديو Greabox، وأعلن أيضاً بأنه كان على أتم الإستعداد لأداء الدور مجاناً في مقابل إعطاءه حقوق الملكية وفوائد مادية في مقابل الدور الذي اداه في الماضي بالإضافة إلى إعتذار عن حادثة لم يتكلم عنها سابقاً .

وبحسب ما كشف لاحقاً فإن Randy Pitchford كان إعتدى عليه سابقاً بشكل جسدي في 2017 في حدث GDC، ويبدو أن كل هذا الحديث بدأ بسبب مشاكل مادية وهي السبب الذي جعل Eddings يترك الإستوديو في المقام الأول، ويبدو أن Pitchford كان تتبعه ولاحقه على وسائل التواصل الإجتماعي لدرجة أن Eddings إضطر لحظره ليتمكن من العمل والحديث بشكل حر.

وأضاف Eddings أيضاً بأنه يجب ألا يلوم الناس الإستوديو واللعبة على تصرفات Pitchford السيئة فالإستوديو وموظفيه هم أكثر من تضرر منه لدرجة أنه إدعى بأن Ptichford سرق منه أكثر من 12 مليون دولار من صندوق أرباح المطورين الذين وعدوا به في مقابل الحصول على مرتبات قليلة بعض الشيء.

 

حول الكاتب

أحمد حسن

" الواقع مكسور ، مصمموا الألعاب يمكنهم إصلاحه "
أحد مؤسسي الموقع ، وأجد أن القصة الجيدة يمكنها أن تبرر أي سخافة في اللعبة فهي من تضفي تجربة مميزة على عالم اللعبة .