مراجعة ANTHEM

كانت تحتاج EA للعبة ANTHEM لتجعلها فى مستوى الناشرين الغرب الكبار ACTIVISION و Ubisoft فيما يخص ألعاب الاونلاين واسعة الانتشار والتى يمكن لعبها بشكل معاد بدون ملل والقصد هنا ألعاب The Division  و Destiny، هذه الالعاب تتفق تماماً مع تحول انتاج شركة EA الى الالعاب الجماعية بشكل كامل والتخلى عن ألعاب القصة او على الأقل تخفيض الاعتماد عليها.

بالفعل الاستديو الأكثر جاهزية لدى EA هو Bioware وانتاجيته فى ألعاب RPG تضمن نجاحه متعثراً فى عنوان واحد فيما مضى بسبب مشاكل ننتفق او نختلف فى حجمها وتأثيرها على اللعبة المقصودة Mass Effect Andromeda، الاستديو بالفعل ضحى باندروميدا وترك المشروع فى منتصف الطريق ليركز على Anthem المشروع القادم الكبير الذى تم اعلانه بشكل مفاجيء فى E3 2017.

لعبة Anthem رهان كبير من EA على المستقبل ورغبتها فى الخروج من دائرة FIFA و Battlefield وانتاج كمشروع كبير جداً يحقق مدخولات جديدة، لكن المشروع بدأ كلعبة مجانية قررت EA تحويله الى لعبة مدفوعة لاحقاً قبل الاعلان، هذا التحول ترك بعض الاثار والمخلفات بعده لكن هل كانت هذه الاثار سيئة على اللعبة بالكامل ؟

التحول من اللعب الجماعى وطبيعته المعروفة من اللعب لساعات كثيرة من أجل الحصول على شيء بسيط هو طبيعتها ولا احد يدفع هنا ليتذمر واذا كانت اللعبة ممتعة يستمر الكثير فى لعبها بدون مشاكل لأنها فى الأصل لعبة مجانية ولكن ان تطلق لعبة بثمن 60 دولار وتدمج هذه العناصر اللتى تبحث عن استمرار اللاعبين فى استثمار اوقات كبيرة جداً يجب عليك هنا موازنة شيئين المحتوى الضخم بجانب الجودة العالية جداً والتى قد لا تتوفر فى لعبة مجانية.

المشكلة فى Anthem هنا ان المحتوى الذى تم تقديمه قليل فى البداية من 3 مهمات Strongholds التى تتشابه مع strikes فى Destiny كذلك مهمات القصة ومهمات العقود بالاضافة الى العالم المفتوح الذى يحتوى على فصائل متعددة وتوجد احداث عامة مثل المتواجدة فى Destiny أيضاً باسم Public Events، المحتوى نفسه انتقل الى محتوى نهاية اللعبة ولكن بصعوبات أعلى تواجه من خلالها نفس الاعداء فى نفس المهمات ولكن ليس بذكاء اصطناعى أعلى، فقط زيادة الضرر المتلقى من طرفهم.

لا يوجد لوم هنا على Anthem نفس التركيبة ونفس تشكيلة المهمات ومحتوى نهاية اللعبة حدث فى The Division وحدث أيضاً فى Destiny الاولى وكانت الرغبة من الجميع والأمال ان يكون الامر متطوراً من طرف Bioware المعروفة بتقديم مهمات ومحتوى وافر فى ألعابها، لكن الشكوى هنا من قلة المحتوى الاساسى نفسه الذى يتم تقديمه فالمحتوى أقل من The Division و Destiny وقت الاطلاق والمقارنة هنا باستمرار معهم بسبب انهم الثلاثة فى تصنيف MMO Shooter الجديد الذى بدأ مع Destiny ومستمر مع وصولنا الى Anthem.

القصة نفسها فى Anthem جيدة وتقدم حكاية رائعة وتجعلك تتشوق لمعرفة تفاصيلها، لكن القصة ضعيفة لا تقدم الكثير من تفاصيل الصراع وخلفيته سوى بعض المشاهد البسيطة التى تحكى الصراع نفسه لكن فى النهاية المشاهد السينمائية ورغم روعتها لم تقدم الكثير من التفاصيل عن شكل العالم وتطوره للشكل الحالى ولمست جزء بسيط من قصة يمكن ان تولد الكثير والكثير من الاحداث، مواجهتنا وصراعنا اساساً طوال القصة كان مع فصيل واحد، مع انه يتواجد فى اللعبة 3 فصائل لم نعرف عنها الكثير ولم نتطرق لقصصها وسبب تواجدهم فى العالم فهناك الكثير من النقاط المثيرة حولهم مثل Outlaws  و Scars والانفتاح على تقديم قصتهم سيوفر لنا محتوى وقصة لا نهائية حرفياً.

ترابط القصة وتتابعها كان بطيئاً فى البداية وتواصل هذا البطء حتى منتصف القصة تقريباً ونفس المشكلة التى حدثت فى Mass Effect Andromeda وهى ان الاحداث تأتى فى الثلث الاخير الحاسم وتتابع بشكل سريع ومع بداية استمتاعك تنتهى القصة بشكل مفاجيء، القصة بالنسبة لألعاب MMO Shooter تعتبر الأفضل حتى الأن ولا تنافسها سوى قصة Destiny 2 التى عانت للأسف من نهاية ضعيفة ولكن قصة Anthem بدأت بداية متوسطة ووصلت الى نهاية قوية تصنفها من وجهة نظرى كأفضل قصة فى هذا التصنيف وعمرها كان طويل جداً بالنسبة الى باقى الألعاب فى هذا التصنيف.

ما اريده من الاستديو ان ينفتح على روايات اخرى لعالم اللعبة تشمل فصائل Anthem الاخرى والتى كما قلت لمسنا فقط القشرة الخارجية من قصتهم ومع التعمق فى حكايتهم فى عالم اللعبة سيتم انتاج الكثير والكثير من الروايات المشوقة.

تصميم المهمات فى اللعبة واحدة من النقاط السيئة والتى تتشارك مع ألعاب هذا التصنيف من الوصول الى منطقة والقضاء على بعض افواج الاعداء والانتقال الى نقطة اخرى وتفعيل شيء ما وحمايته كلها افكار تم تقديمها بنفس الفكرة ونفس الشكل فى الالعاب الاخرى وللأسف لا تطور هنا فى Anthem ولكن المشكلة هو تشابه جميع المهمات بنفس الشكل لا توجد ألغاز او ربما تواجد لغز واحد ذكرنى بلعبة Uncharted ولكن تكرر فى مهمة اخرى بنفس الشكل أيضاً، فى كثير من الاحيان لا تستغل اللعبة عالمها وميكانزم الطيران المميز فيها فى القتال بمعنى أن Anthem لديها فرصة فى زيادة مستوى تصميم المهمات بشكل رأسى يستغل طيران الشخصيات الاربعة وكذلك المنطقة الارضية ووضع الجميع فى تحدى أفضل وهذا التصميم الذى أقصده متواجد فقط فى مهمات Stronghold التى استغلت الشكل الرأسى فى تصميم عدة مستويات للمرحلة الواحدة وبالتالى تستغل قدرات الشخصيات الاربعة فلدينا وظيفة لكل منهم من قتال ارضى وقتال فى مستوى متوسط عن بعد والاخرى قتال يتحكم فى التجمعات وكذلك قتال يهدف للتخلص من العناصر فى مستويات اعلى على الشكل الافقى.

على ذكر تصميم المهمات ياتى ذكر الذكاء الاصطناعى المتدنى فى اللعبة والذى يتواجد لدى كل الفصائل فقط فصيل Dominion الذى كان يناور ويحاول التواجد خلفك ومخادعتك لكن فى النهاية كان توزيعهم وطريقة تحركهم مثل الباقين لدى اللعبة مشكلة كبيرة فى التعاطى مع الاعداء ولا أفهم سر توقف الاعداء عن الحركة عندما توجه ضدهم الضربات ولا يحاولون القيام بأى مناورة للافلات منك او تغيير اى شيء فقط يقفون مكانهم ولا يريدون عمل أى شيء، الذكاء الاصطناعى فى اللعبة وتطور الصعوبة هو بمجرد تلقى ضربات بضرر أكبر لا غير وتحتاج اللعبة العمل على هذا الشيء بشكل كبير، كذلك فقر اللعبة فى انتاج اصوات للاعداء مما يزيد من حماسة اللعب وتمييزهم عن بعضهم وكذلك تمييز اتجاه الضرر المتلقى.

اكبر نقاط اللعبة ايجابية هى نظام القتال كذلك قدرات الشخصيات الاربعة، الحماس الرهيب الذى تحصل عليه من استعمال شخصية من شخصيات اللعبة، لا توجد لعبة من ألعاب نفس التصنيف وفرت تنوع بمثل هذا القدر فى الشخصيات واختلاف قدراتها فى كل مرة تلعب بها حتى Destiny التى قدمت عدد من الشخصيات بقدرات مختلفة لم تستطيع تقديم الكثير من الاختلاف بهذا الشكل المتواجد فى Anthem.

اختلاف القدرات وتنوع طريقة لعبها يوفر لكل شخص ذكريات مختلفة ولعبة مختلفة تماماً عندما يلعب بقدرات واحدة من الـ Javelins المتواجدة سواء كان Colossus  الذى يتخصص فى قتال الارضى وتلقى الضرر باكبر قدر ممكن أو Storm المفضل لدى شخصياً والمتخصص فى القتال عن بعد واطلاق الكثير من التعاويذ السحرية اذا اسميناها كذلك حتى Ranger الاقل شهرة والمظلوم بين مجتمع اللاعبين والذى يوفر اسلوب جندى يمكنه من القتال باسلوبين حسب لعبك اما فى النهاية ياتى الأكثر صعوبة فى اتقان حركاته Interceptor والذى يتخصص فى القتال القريب جداً وتوجيه نظام ضربات يشابه النينجا.

لكل منهم دوره واختلاف الادوار داخل الفريق مهم جداً ويجب التنسيق بين اعضاء الفريق الواحد فى استعمال القدرات فالتواقيت والتخطيط يضمن وقت أقل فى المواجهات واسرع فى القضاء على المصاعب وحتى بدون تخطيط فاللعبة ارى بأنها توفر دمج جيد بين الجميع فى اللعب ويمكن ان تفهم اسلوب لعب اعضاء فريقك ومن معك بدون تواصل صوتى بمجرد معرفة الشخصية التى يلعب بها، بمجرد ان تفهم مسار اللعب وطريقة لعب كل شخصية تكون على دراية تامة وتوقع جيد بما سيفعله اعضاء فريقك.

القتال فى اللعبة ممتع جداً ودمجه مع الطيران واتقانه كل يوم أكثر يفتح لك احتمالات جديدة وحركات لا نهائية ممكن دمجها معاً من أجل انتاج سلسلة من التركيبات القتالية والحركات التى تصل بك الى مستوى عال، باختصار نظام القتال فى هذه اللعبة هو الافضل حتى الان فى هذا التصنيف بلا منازع.

تصميم العالم هو الأخر واحدة من النقاط الايجابية المهمة والتى توفر هذه المتعة فى اللعبة حتى الخريطة يتواجد بها تباين بين المناطق فى الشكل والتصميم والدرجات اللونية، لكن المحزن هو عدم استغلال هذه المناطق بشكل جيد فاللعب الحر يكشف فراغ كبير قد يمتليء يوماً ما مع تتابع التحديثات وسرعة الاستجابة.

رسوم اللعبة هى واحدة من أقوى الرسوم التى قدمت يوماً وبرغم الانخفاض الطبيعى الذى نعرفه جميعاً عن عروض E3 والنكات المشهورة عن ما تعرضه الشركات فى E3 واختلافه مع المنتج النهائى لكننا نحكم على ما وصلنا بين ايدينا وليس ما تم عرضه وما حصلنا عليه يعتبر انجاز هام وقدرته على العمل بهذا الشكل على الاجهزة المنزلية يعجبنى جداً لكن المشاكل التى يواجهها الجميع على PC والاداء المتدنى الذى تحصل عليه اللعبة وضعف التخصيص للموارد واستغلالها بشكل جيد هو واحد من النقاط التى تؤخذ عليها، ولكن المطورين يعملون باستمرار وبالفعل أخر التحديثات وفرت دفعات للاداء ولكن تظل بعض المشاكل والفوارق فى الادء بين دقات الرسوم ودقات العرض لا تنعكس على الفروقات فى الاداء.

اخر النقاط التى اود التحدث عنها هى المكافأة على وقت اللعب والتى اجدها فى اللعبة لا تعطيك الكثير مقابل استثمار الوقت كجوائز فلدى اللعبة نظام Progression مميز يكافئك على كل عملية وكل لحظة فى العبة ومجموعة من التحديات باكمالها يمكن الحصول على جوائز فى النهاية، لكن الجوائز هذه ضعيفة نوعاً ما ولا تتناسب مع العمل الكبير الذى تقوم به فمع نهاية القصة على سبيل المثال يريد منك استثمار المزيد من الساعات فى انهاء 100 حدث فى العالم المفتوح وبمعدل لعب اختبرته وحاولت قياسة تظهر هذه النشاطات كل 30 دقيقة تقريباً مما يعنى انك ستستمر لمدة 50 ساعة تقريباً لانهاء جزء من هذا التحدى الذى يملك 25 مهمة من 3 انواع لمهمات اخرى، المكافأة على الوقت يجب وان يتم مراعاتها فى اللعبة ولا اتحدث هنا عن الجوائز فى انتهاء المهمات فهذه وبرغم عدم العدل فيها فى بعض الاوقات لكنها سهل حلها وبالفعل يتم عمل تحديثات لتعالجها ولكن المكافأة على الوقت فى تقديم جوائز تبرر السعى وراء التحديات هذه.

 المشكلة الوحيدة فى نظام الجوائز فى اللعبة مع المهمات هو واحدة من اجزاء مشاكل المحتوى وهى تنوع الاسلحة فى اللعبة، مثلاص لدى العبة انواع قليلة من اسلحة سنايبر وانواع قليلة من اسلحة Light Machine ويتتابع حصولك عليها بقدرات اعلى ومزايا مختلفة والوان اعلى ومستوى اعلى وفى كثير من الاحيان يجد البعض نفسه محتاراً ما بين انواع مختلفه لقلة التشابه بينها، فاللعبة لا تمتلك اسلحة مميزة جداً بل يلعب الجميع بهذا السلاح ان اراد اللعب كقناص او يلعب بهذا السلاح ان اراد اللعب بسلاح سريعفواحدة من مشاكل المحتوى هنا هى قلة المعروض من الاسلحة.

على العكس تماماً لا توجد مشكلة قى القدرات وتنويع بناء الشخصيات حتى ما بين من يلعب بشخصية واحدة Storm مثلاً هناك تباين كبير ما بين اسلو لعب هذا واسلوب لعب ذاك ورغبته فى اللعبة باسلوب معين له عدد من القدرات المختلفة والتى يمكن ان يستعملها مختلفة عمن يلعب بنفس الشخصية، اللعبة تمتلك واحدة من اروع الطرق فى تصميم وبناء شخصيتك وجعلها مختلفة عن الجميع وتكون خاصة بك.

واحدة من نقاط مشاكل المحتوى الاخرى هى مظهر الشخصيات وشراء ما يجعل شخصيتك مختلفة عن الباقيين فكان الحديث دائماً عن قدرتك على تصميم وشراء الاشكال التى تريدها لشخصيتك ولكن المعروض دائماً قليل جداً وتجد الكثير يتشابه فى شكل الشخصية مع اختلاف الالوان وذلك لأن القطع التى تستعملها لتخصيص الشكل والدروع لا يعرض منها الكثير وحتى نظام الشراء فى اللعبة وان اردت حتى الشراء وهى توفر ذلك لا تجد حتى ما تشتريه بمال حقيقى وهو ما يدفع اللاعبيين لعدم الاكتراث بشراء أى شيء، ربما يريد المطور ان يبدأ بشكل لا يجعل هناك الكثير من الضجيج حول سياسة اللعبة المالية وهذا يحترم ولكن فى النهاية التخصيصات الشكلية تجعل الكثيرين يريدون اللعب أكثر وأكثر وربما انفاق المال على شراء تخصيصات شكلية ليتميز عن اصدقاءه.

لعبة Anthem تمتلك مجال رهيب للتطور والتحسن وكل هذا مرهون بدعم EA واطلاق يد استديو Bioware وعدم تقييدهم بميزانيات منخفضة للتحسن، كذلك تتابع التحديثات جزء هام من هذا التصنيف وعدم تأخرها سيجعل الكثيرين يتجهون للعبة بعد ان ابتعدوا عنها ومعرفة كم المحتوى الذى يتم ضخه فيها.

فى هذه الاثناء ومع خطة دعم مجانية اللعبة تستحق وقتك وتستحق استثمار الساعات فيها ولكن بشرط ان يكون هناك ما سيعود عليك مستقبلاً من ان تكون خطة الدعم من Bioware ضخمة وتغير اللعبة فعلاً وتضيف المزيد ونتمنى ان تتواصل اصلاحات الاستديو وتتابع ولا تتوقف أو تتأثر بأى عوامل خارجية او اعتبارات مالية.

حول الكاتب

محمد عشماوي

مؤسس مشارك لموقعكم Gamevolt، اهتم بجميع أنواع الألعاب، مشجع كبير لفريق Inter Milan وفريق سكوديرا فيراري.
أهتم أكثر بالألعاب عميقة القصة ذات الصبغة الدرامية، فى عالم الترفيه بالنسبه لى لا يوجد شيء سيء فكل ما تم انتاجه لديه فكرة جيدة لكن تتفاوت نسبة التوفيق فى تقديم هذه الفكرة.