مراجعة New Gundam Breaker

تأتي New Gundam Breaker لهواة بناء المجسمات بوجه عام وعشاق سلسلة Gundam Wings بشكل خاص، من السهل اعتبار اللعبة دعاية من شركة Bandai Namco لمجسماتها الشهيرة في اليابان وتقديمها للغرب في صورة جديدة وجذابة. تعتبر هذه اللعبة الرابعة في سلسلة الألعاب الخاصة بGundam Breaker والأولي التي تأتي تحصل علي إطلاق خارج شرق آسيا. لو كنت من عشاق الأنمي في صغرك فهذه فرصة ممتازة لبعض النوستالجيا الممتعة. هدف اللعبة هو تكوين المجسم الخاص بك أنت والمناسب لأسلوب لعبك.

اللعبة من طراز ال Hack & Slash المعروف تبدأ في مكتب عملاق، بعد برهة تدرك أن المكتب بالحجم الطبيعي بالنسبة لمجسمك. مهمتك الأولي هي البحث عن قطع لمجسمك، ستجد العديد من الصناديق المتناثرة في أنحاء البيئة التي تساعدك علي تطوير بطلك قبل أن يبدأ القتال الفعلي. في خلال بحثك تواجه بعض المجسمات المعادية التي بعد تدميرها يمكنك أيضا الحصول علي قطعها ودمجها في المجسم الخاص بك مما يمثل بعدا جديدا في إمكانية تطوير المجسم، يمكنك أيضا تغيير القطع والأسلحة الخاصة بك أثناء القتال مما يساعد علي تغيير أسلوب اللعب بما أن بعض القطع مميزة وتعطي مجسمك قدرات خاصة قد تكون الفارق بين النصر والهزيمة. لا تنس أيضا أن بإمكان الأعداء نزع القطع الخاصة بك واستخدامها لصالحهم مما يكافئ الفرص في القتال.

طور اللعب الفردي يعتبر هامشي للغاية من حيث تطور القصة، كطالب في أكاديمية تقابل العديد من البطلات مما يجعل اللعبة شبيهة بDating Sim  في بعض الأحيان ولكن سريعا ما تعود للقتال ومشاكله. يصبح القتال بعد فترة من اللعب مكررا إلي حد كبير رغم تغير الأعداء والبيئات المستمر، لا يمكن إنكار أن تجربة العديد من القطع وأساليب اللعب يعطي اللعبة تميزا ولكن بلا مهمات مميزة خارج النطاق المعروف ل (دمر 10 مجسمات) و (احصل علي هذه القطعة) من الصعب علي اللاعب البقاء مهتما. التصويب أيضا بأي سلاح آلي صعب للغاية، هذا أيضا إلي جانب أن القطع ليست خالدة ومع القتال المستمر قد تجد قطعك المفضلة تتحطم واحدة تلو الأخرى.

التغيير عن سابقتها Gundam Breaker 3 كبير ومتنوع، أولها هو وجود frame لبطلك يمكن تغيير القطع الخاصة به كما تشاء وفي أي وقت حتي أثناء القتال، ولكن هذا التغيير يأتي بعيب من الصعب تفاديه وهو ارتباط ال Special Attacks بالقطع بدلا من ارتباطها بالمجسم. مما يعني أن تغيير الرأس قد يحرمك من استخدام هجوم الليزر الذي اعتدت عليه ويستبدله بهجوم أخر بينما الحفاظ علي الرأس قد يعيقك أثناء القتال في المراحل اللاحقة بسبب الStats المنخفضة له وعدم إمكانية تطوير القطع. في مواجهة العمالقة وهم نوعا ما الBosses في كل بيئة تصبح هذه المشكلة حقيقية للغاية، وإذا أضفت لها بعض العيوب الأخري كالbugs خاصة في طور اللعب الجماعي. قد تتوقف اللعبة لثوان وقد تعاني من بعض البطء نتيجة للframe rate المتغير، قد تكون هذه المشاكل خاصة بنسخة الPS4 وسيتم التخلص منها في نسخة الحاسب الشخصي التي تعمل الشركة علي تطويرها الآن.

لو كنت من محبي اللعبة السابقة Gundam Breaker 3 للPS4 فأنصحك بتجاوز هذه اللعبة الآن وانتظار التخلص من المشاكل المتعددة، أما إن كنت تريد تجربة عالم مجسمات Gundam ومن محبي أسلوب ال Hack & Slash فقد تكون اللعبة مناسبة لك. تم إصدار اللعبة في 22 يونيو 2018 للPS4 ومن المنتظر قدومها للحاسب الشخصي هذا الصيف.

 

حول الكاتب

Mohamed Samir