استمتع بأفضل نسخة من Shadow of the tomb raider على الحاسب الشخصي

في 14-9 الجاي ننتظر صدور الجزء التالت والأخير من ثلاثية Tomb Raider الجديدة ، الجزء الذي سيختم رحلة ﻻرا لتتحول للشخصية التي نعرفها ونحبها وأن تصبح الـ Tomb Raider كما عرفناها في كبرها ، ولكن هذا الجزء سيكون مميزا ومختلفا عن باقي الأجزاء التي صدرت وهذا لان الشركة تعاونت مع نفيديا لتضمن افضل اداء للعبة مع اجهزة الحاسب الشخصي ولتضمن بان اللعبة تليق بالـ  PC Master Race .

يمكنك ان تتعرف على تقنيات Geforce المختلفة والتي ستتواجد في اللعبة من خلال مقالنا السابق من هنا ، بالطبع تقنيات Geforce ستضمن بأن اللعبة تعمل باعلى دقة ممكنة مع افضل مستوى من الوضوح والتفاصيل المختلفة للصورة مما سيجعل تجربة اللعبة على الحاسب الشخصي تجربة مختلفة تماماً عن الاجزاء السابقة وايضاً عن نسخ الكونسول الخاصة باللعبة .

سيتتبع الجزء الجديد رحلة لارا كروفت في محاولة ايقاف نهاية العالم على يد المايا ووفقاً لنبوءة المايا ، ولكن هل سنراها وهي تتحول للحدث الذي سيؤدي لنهاية العالم نفسها ؟ الجزء الجديد سيضم مجموعة من الميكانكس الجديدة في اسلوب اللعب مما سيضمن انه سيكون اكبر نقلة لسلسلة ضمن المحرك المستخدم داخل اللعبة ، يمكنك ببساطة ان تحدد الفرق وتكتشفه من مجرد مشاهدة العروض الترويجية للعبة مع الأجزاء السابقة ، وبالطبع كون اللعبة تدعم تقنيات نفيديا فإنها ستأتي بأفضل دقة رسومية ممكنة على الحاسب الشخصي للتفوق على نظيرتها على الأجهزة المنزلية بفارق واضح .

كما يمكنك ان تتوقع دعم للالتقاط الصور والتعديل عليها من خلال تقنية Ansel مما سيسهل عليك مشاركة لحظاتك الممتعة مع اللعبة وسيعطيها متعة خاصة وسيعطيك الفرصة لتخرج المصور بداخلك ولتلقط المشاهد المختلفة للارا وهي تقضي على أعداءها بإستخدام البيئة او حتى بأسلحتها البداية ولكن القاتلة .

أفضل نسخة للعبة على الحاسب الشخصي 

أما بالنسبة للقصة فإن الجزء الأول كان محاولة إكتشافها لما حدث لوالدها – في مشاهد مشابهة للفيلم – وكيف بدأت بإكتشاف قدرها وإكتشاف الحقيقة حول العالم وحول وجود السحر والشخصيات الخيالية ورأيناها وهي طفلة صغيرة ساذجة لازلت خائفة من القتل ومن أخذ روح أعدائها ، ومن ثم تبعناها في Rise of the tomb raider وهي تكتشف الحقيقة وتستمر في تتبع تراث والدها وتقترب خطوة أخرى من تدمير مخططات Trinity وهي تضع كل أصدقائها في الخطر ولكن تتمكن من إنقاذهم وإنقاذ الشعب المسالم الذي يحمي سر الخلود ، والآن نراها في أقصى تحول لها وأشرس صورة لها وهي قاتلة متمرسة لا تخشى أن تقتل وتهاجم بكل شجاعة وشراسة .

اللعبة تصدر في 14- سبتمبر لكل المنصات المنزلية والحاسب الشخصي ، انتظرو تغطيتنا الخاصة لها وبالطبع مراجعتنا للعبة .

 

حول الكاتب

أحمد حسن

" الواقع مكسور ، مصمموا الألعاب يمكنهم إصلاحه "
أحد مؤسسي الموقع ، وأجد أن القصة الجيدة يمكنها أن تبرر أي سخافة في اللعبة فهي من تضفي تجربة مميزة على عالم اللعبة .