شركة Ubisoft واحدة من الشركات التي تمتلك قائمة واسعة للغاية من الألعاب المميزة والتي ترضي جميع الأذواق والشركة لا تقف عند العناوين الموجودة سابقاً لديها بل تستمر أيضاً في دفع الكثير من العناوين كل عام وربما كان من أشهر وأهم عناوين الشركة والذي يقدم الأموال الازمة والربح الازم لتستمر عملية التطوير هو عنوان Assassin’s Creed الذي بدأ فعلياً في عام 2009 مع ظهور لعبة Assassin’s Creed II ومن وقتها وحتى اليوم فإن الشركة تقوم بإصدار نسخة جديدة كل عام من اللعبة وفي أوقات كثيرة كانت هذه النسخ تأتي سيئة أو لا تقدم أي شيء جديد مثل AC III وربما كانت تكملة للقصة مثلما حدث مع AC II : revlation أو Brotherhood وأخيراً أصبحت مجموعة من الألعاب المنفصلة التي لا ترتبط ببعضها البعض والتي لا تعطينا أي تفاصيل عن نهاية القصة المفتوحة ، وبالرغم من معرفة Ubisoft بكل هذه الأمور إلا أنها إستمرت في إصدار المزيد والمزيد من الألعاب حتى أتت هذا العام لتعلن أنها لن تصدر جزء جديد من السلسلة وستكتفي بالفيلم الذي سيصدر لها كمفاجئة للجميع واليوم يخرج علينا Alain Corre ليخبرنا لماذا تخدم Watch Dogs 2 سلسلة Assassin’s Creed وباقي عناوين الشركة .

“هذا العام لدينا 5 عناوين AAA منها Watch Dogs 2 و The divison التي حققت نجاحاً كبيراً كما أننا نعقد الكثير من الأمال على Watch Dogs 2 ونجاحها في نهاية العام ، لقد إستمعنا الى رسائلكم وتجاربكم مع اللعبة بعد الجزء الأول لذلك قمنا بتطوير الكثير وإصلاح الكثير من المشاكل التي كانت تواجهنا في اللعبة ، جعلنا العالم أكبر كثيراً كما جعلنا كل شيء قابل للإختراق بدايةً من الأشخاص وإنتهاءاً بالمركبات وخلافه ، كما قمنا أيضاً بإضافة طور لعب جماعي عبر الشبكة وطور مشاركة وبالنسبة لنا فإن هذا الأمر سيعطينا وقتاً لنعمل بشكل أفضل على باقي سلاسلنا ” .

وبالرغم من أن الشركة ستعطي وقتاً أكثر لتطوير سلسلة اللعبة إلا أنها قد شغلت مكانها هذا العام بالفيلم الخاص باللعبة كما قلنا وهو يعتبر أول فيلم من إنتاج شركة Ubisoft Motion Pic. والذي يبدو أن فيلم The divison سيتليه .

هل ستعطينا Ubisoft نسخة جديدة من Assassin’s Creed مع نهاية العام القادم ؟ أم ستستمر هذه الأجازة ؟ وهل ستخرج علينا اللعبة بجزء جديد يعيد إلينا الروح القديمة للعبة ؟ هل سنعود الى جلسات التسمر بالساعات أمام اللعبة ؟ أم انها ستكون إخفاقة جديدة للشركة ؟
كل هذه أشياء لازلت في علم الغيب ولن نقدر على تقييمها الآن اما ما نقدر على تقييمه هو Watch Dogs 2 التي ستصدر في 15 نوفمبر القادم .

 

حول الكاتب

أحمد حسن

" الواقع مكسور ، مصمموا الألعاب يمكنهم إصلاحه "
أحد مؤسسي الموقع ، وأجد أن القصة الجيدة يمكنها أن تبرر أي سخافة في اللعبة فهي من تضفي تجربة مميزة على عالم اللعبة .