قصة Spider-Man تركز على “بيتر باركر” ولا علاقة لها بفيلم Homecoming

نفى استديو التطوير Insomniac Games عبر حسابه الرسمي بموقع تويتر أن يكون مشروعه الجديد Spider-Man يمتلك قصة مشابهة لفيلم Homecoming المنتظر عرضه في العام القادم، حيث تم تأكيد إمتلاك اللعبة لقصة مختلفة تركز بالكامل على شخصية “بيتر باركر”.
 
قصة اللعبة لن تكون الشيء الوحيد المختلف عن الفيلم السينمائي، بل سيمتلك العنوان عالم إفتراضي بتصميم مختلف عن أي مشروع سابق تم تقديمه للشخصية، بمعنى أخر، سنشاهد مدينة نيويورك بإعدادات لم تتطرق لها ألعاب السلسلة سابقا.
 
فريق التطوير أكد في النهاية أن الغالبية العظمى من اعضاءه مشغولون بعملية التطوير في الوقت الراهن.

حول الكاتب

مصطفي جاد

مؤسس مشارك للموقع، مجنون بصناعة ألعاب الفيديو ومتعلق بها لأقصى درجة، لا أمانع قضاء ساعات طويلة في تجربة أي لعبة تنتمي لفئة العالم المفتوح، طالما تتضمن أفكار جديدة.