مراجعة Marvel Vs Capcom Infinite

ألعاب القتال والـFighting واحدة من أقدم أنواع الألعاب الموجودة حتى يومنا هذا والتي ظهرت مع بداية ظهور فكرة الألعاب الإلكترونية وبداية ظهور صالات الـArcade و Capcom واحدة من الشركات التي لطالما تواجدت في هذه النوعية من الألعاب ولطالما تبنتها منذ البداية مع سلسلة Street Fighters ، واليوم سنأخذكم في مراجعتنا لأحدث لعبة قتال من Capcom وهي Marvel Vs Capcom Infinite والتي صدرت في ال19 من شهر سبتمبر الذي أوشكنا على نهايته لمنصات الحاسب الشخصي والـPS4 والـXbox one .

وسلسلة ألعاب Marvel Vs Capcom هي واحدة من أقدم سلاسل ألعاب القتال والتي تبنت فكرة دمج عالمين معاً ، الجزء الأول من اللعبة صدر في 1996 تحت عنوان X-men Vs Street fighters وظلت تصدر بشكل شبه سنوي حتى الـ2000 لتتوقف وتعود لنا من جديد في 2011 مع Marvel Vs Capcom 3 واليوم في 2017 مع Infinite بسعر 60 دولار لكافة المنصات .

 

قصة اللعبة تدور حول حدث إلتقاء أو Convergence سببه Ultron من عالم مارفل بالتعاون مع Sigma من عالم Capcom ليدمروا كافة مظاهر الحياة البيولوجية وليجعلوا كل الكائنات آلية مثلهما ، ولتحقيق هذا الهدف فإنهما سيستخدمان إثنين من أحجار القوة الخاصة بـMarvel لتبدأ عملية دمج العالمين وتحويل كل الحياة إلى مظاهر آلية ، مهمة فريقكك الذين سيتكون من تشكيلة واسعة من أبطال Marvel و أبطال Capcom هي محاولة منع ultron Sigma من الحصول على باقي أحجار القوة وإيقافهم عند حدهم بأي طريقة ممكنة وبالتأكيد بالوصول إلى باقي أحجار القوة .

ستقدم لك اللعبة تشكيلة واسعة للغاية من الشخصيات والأماكن في عالمي Marvel و Capcom على حد سواء ، ولكن هناك بعض الأماكن التي تم تغيير إسمها ، فمثلاً بدلاً من أن تقاتل في Wakanda ستقاتل في Valkanda وبدلاً من U.M.B.E.R.L.A ستكون A.I.M.B.R.E.L.A باستثناء هذا التغيير البسيط فإن كل الأمور والشخصيات التي ستقابلها في رحلتك ستكون كما تتوقعها بالظبط وستنتمي إلى هذين العالمين بشكل كامل ، حلبات القتال ستتنوع من الأماكن الطبيعية المفتوحة إلى برج الAvengers وإلى طرقات وقصر Asgard ولكن هذه الأماكن المختلفة لن يكون لها أي تأثير على سير المعركة ولن تستطيع الإستفادة منها بأي شكل كان ، فهي مجرد خلفية فقط للأحداث .

ستقدم لك اللعبة تشكيلة واسعة من الشخصيات التي تنتمي إلى العالمين والتي تختلف فيما بينها كثيراً في أسلوب اللعب ، فستقدم لك اللعبة الشخصيات الرئيسية من مارفل التي إعتدنا عليها مثل Iron Man أو Captain America أو حتى Thanos من شخصيات الصف الأول ومجموعة أخرى واسعة من شخصيات الصف الثاني مثل Doctor Strange و Dormamu و Captain Marvel و Nova وكذلك الحال بالنسبة لكابكوم ، فسيتاح لك اللعب بـChris Redfield وعدوه اللدود Nemesis أو MegaMan X و Zero والشخصية المفضلة لدي وهي Dante – وهذا Dante القديم ذو الشعر الفضي وليس النسخة الجديدة منه – وبالطبع Ruyi و chun li من Street Fighters ، تنوع الشخصيات يضفي متعة خاصة على اللعبة ، فبالتأكيد معظمنا كان يرغب في مشاهدة The Hulk وهو يدمر Iron man او ثور كما أن كل الشخصيات ستأتي كما تتوقعها وكما يمكن أن نقول True to itself فكما ستتوقع تصرفاتها وتعليقاتها ستراها واضحة في اللعبة ، كما أن لكل شخصية اسلوب قتال خاص بها سيكون عليك أن تتكيف معه أو تتعلم كيف تواجهه .

 

شركة Capcom وشخصياتها القتالية موجودة منذ بدء الألعاب القتالية ومنذ ظهورها لأول مرة في صالات الـArcade 

 لأول مرة في ألعاب Marvel Vs Capcom نحصل على طور قصة سينمائي للعبة ويبرر الأحداث ووجود الشخصيات ويعطيك فكرة ولمحة عن تفاعل الشخصيات مع بعضها ، وهذا الطور تقريباً أفضل شيء في اللعبة ، فقصة اللعبة ممتعة وخفيفة ولا تضعك تحت أي ضغط نفسي أو عصبي وهذا هو وضع اللعبة بأكملها ، عدد الأطوار بشكل عام في اللعبة قليل ، فاللعبة ستقدم لك ثلاثة أطوار غير طور القصة : طور لعب جماعي بالطبع من خلال الشبكة وطور مواجهات فردية سواءاً كانت ضد لاعب آخر أو ضد الكومبيوتر وطور Arcade عبارة عن مجموعة متتابعة من المباريات ضد الكومبيوتر لا تقف حتى تنهزم أو تخرج منها أنت ، التدريب في اللعبة سيأتي على شكل طورين ، طور training إعتيادي وهو أشبه بالـFree Training وطور آخر Mission Training وهنا يطلب منك القيام بحركات معينة لتنهي المهمة وتنتقل الى ما بعدها .

أسلوب اللعب والقتال على الصعيد الآخر جاءاً مختلفاً عما إعتدناه ، فالآن ولأول مرة سيتاح لك تغيير المحارب خاصتك من خلال زر سريع واستخدامه حتى في Combos مختلفة ، كما أن رتم القتال واللعبة بشكل عام أصبح أسرع ، وبالطبع إضافة أحجار القوة أجبرتهم على إضافتها في أسلوب اللعب ، فالآن يمكنك اختيار حجر القوة المناسب لك لتستخدمه في المعركة وكل حجر قوة له إستخدام خاص به مختلف عن الحجر الآخر .

 

إعتمدت اللعبة على محرك Unreal Engine 4 ولذا يمكنك أن تتوقع رسوميات جذابة وممتعة ولكن الشركة إختارت أن تضفي عليها طبقة كرتونية نوعاً ما ، فستلاحظ ان الألوان باهرة وفاتحة لكل الشخصيات وأغلب حلبات القتال وحتى تلك التي يفترض بها أن تكون مظلمة لن تكون حالكة الظلمة وهذا نوعاً ما يخدم قصة اللعبة ويخدم عالم مارفل بشكل عام فهو يتميز بهذه اللمعة المضيئة على عكس injustice 2 كمثال ، اللعبة تعمل بشكل جيد إلا أن تصل إلى نقطة إنهاء المعركة وإعلان الفائز وهنا ستلاحظ بعض الانخفاضات في معدل الإطارات لتصبح أبطأ لثوان قليلة وتعود بعد ذلك إلى سرعتها المعتادة وبإستثناء هذه النقطة فلم نلاحظ أي مشاكل في أداء اللعبة حتى أنهينى مراجعتنا لها .

اللعبة تقدم تجربة مختلفة عما إعتدناه وتجربة يمكننا القول وبكل سهولة بأنها خفيفة وظريفة وتساعدك في تخفيف الضغط العصبي الذي ستشعر به نتيجة بعض الألعاب الأخرى أو مشاغل الحياة الأخرى ، كان هناك مساحة كبيرة جداً للتطوير ومساحة كبيرة لإضافة اطوار لعب أخرى وإستخدامات أكثر لأحجار القوة وحلبات القتال ولكن كما يقولون ما كان بالإمكان أفضل مما كان وستظل هذه اللعبة واحدة من الألعاب التي يمكنك أن تستمع بها مع أطفالك أو إخوتك الصغار دون خوف من المحتوى الغير مناسب ، طبعاً بعدما تأخذ في إعتبارك أنها لعبة قتال في المقام الأول .

حول الكاتب

أحمد حسن

" الواقع مكسور ، مصمموا الألعاب يمكنهم إصلاحه "
أحد مؤسسي الموقع ، وأجد أن القصة الجيدة يمكنها أن تبرر أي سخافة في اللعبة فهي من تضفي تجربة مميزة على عالم اللعبة .