8 مميزات نتمنى رؤيتها في Red Dead Redemption 2

reddead2header

مرت 3 سنوات على إطلاق GTA V ولم تعلن Rockstar عن أي مشروع جديد طوال تلك الفترة لأول مرة في تاريخها بعدما أعتادت إصدار لعبة جديدة كل عام أو عامين على أقصى تقدير، ولكن مؤخرا كشفت شركة النشر الأميركية عن مشروعها الجديد Red Dead Redemption 2 القادم في عام 2017 لأجهزة Xbox One وPS4 ليعيد اللاعبين مرة أخرى للعصر الذهبي للغرب الأميركي حيث رعاة البقر والعصابات المسلحة والحانات المنتشرة بكثافة في كل المدن وتعبر عن ثقافة تلك الحقبة والبيئات الصحراوية الشاسعة الممتدة على طول النظر.

لعبة Red Dead Redemption وفرت أجواء مميزة وقصة من أفضل ما قدمت “روكستار”، ورغم الثقة الكبيرة التي تتمتع بها شركة النشر بين صفوف اللاعبين، إلا أن هناك مجموعة من المميزات التي نأمل رؤيتها في اللعبة لتقديم تجربة أعمق وأفضل وأضخم من أي مشروع قدمته الشركة سابقا.

عودة نمط الزومبيز – Undead Nightmare

rdr_zombies

على الرغم من أن Red Dead Redemption حققت نجاح مدوي في كافة عناصرها، إلا أن “روكستار” فاجئت الجميع بعد إطلاق العنوان بفترة بالإعلان عن محتوى إضافي غير متوقع يقدم للاعبين مغامرة بقاء محفوفة بالمخاطر في سيناريو بديل لأحداث اللعبة الأصلية يضع المستخدمين في مواجهة المئات من الزومبيز أو أكلي لحوم البشر.

نمط اللعب Undead Nightmare كان مختلفا عن أي تجربة قدمتها “روكستار” سابقا أو حتى ألعاب نفس النوع التي تركز على الزومبيز في ظل إمتلاك اللعبة لبيئة بتصميم منوع ومجموعة من الاسلحة والأدوات التي أتاحت للاعبين الحرية الكاملة في التعامل مع خصومهم.

شخصيا أتمنى عودة طور البقاء مجددا مع إتاحة الفرصة لعدد أكبر من المستخدمين للتعاون سويا في مواجهة الزومبيز، رغم أن الأمر يظل غير مؤكد في ظل الإستراتيجية التي تتبعها الشركة مؤخرا بالتركز على المحتويات الخاصة بالطور الجماعي بصورة أكبر.

مهمات السطو المسلح – Heists

red-dead-redemption-2-3

واحدة من أنجح المهمات التي قدمتها الشركة في GTA V، فبعد مرور عام على إطلاق العنوان صدرت مجموعة جديدة من مهمات السطو المسلح تعرف بأسم Heists تتيح للمستخدم التعاون مع 3 أصدقاء أخرين في التخطيط لعمليات سرقة كبرى متعددة المراحل، يأخذ كل لاعب دور محدد ونسبة من المسروقات بحسب إلإتفاق المبرم بينه وبين زعيم العصابه وتتنوع تلك المهمات ما بين سرقة البنوك واليخوت الفاخرة كما تستلزم العديد من التحضيرات وأدوات وأسلحة معينة قبل تنفيذ المهمة الرئيسية.

كل هذا ونحن نتحدث عن لعبها أحداثها في الوقت الراهن حيث يطبق القانون وتمتلك كل دولة نظام دقيق للسيطرة على مواطنيها، فما بالك بلعبة Red Dead Redemption 2 التي تتناول واحدة من أخطر الفترات الزمنية في التاريخ الأميركي حينما انتشر قطاع الطرق والعصابات المسلحة حتى أن رجال القانون لم يستطيعوا تنفيذه أو حمايته في أوقات كثيرة.

عودة عمليات السطو في Red Dead Redemption 2 سيعني مهمات غاية في الإثارة كسرقة البنوك أو السطو على القطارات أو السفن البحرية، ولكن تظل كلمة السر في طريقة تنفيذ تلك المهام وحجم الإثارة والتنوع التي ستوفرها.

عالم إفتراضي ضخم ينبض بالحياة

rdr2-4

ذكرت في بداية المقال أن Red Dead Redemption قدمت أفضل عالم إفتراضي يستعرض الغرب الأميركي بكافة تفاصيله، ولكن “روكستار” تمكنت من أن توفر عالم أكثر حيوية وواقعية في GTA V، وبحسب ما شاهدنا في العرض الأول للعبة Red Dead Redemption 2، يبدو أن البيئة الإفتراضية حازت على إهتمام المطورين بدرجة كبيرة بعد أن شاهدنا تنوع وتغير كبير في تصميمات المناطق المختلفة.

الحقيقة أن Red Dead Redemption 2 تمتلك فرصة مميزة لأن تمتلك واحدا من أفضل العوالم الإفتراضية في تاريخ الصناعة، ليس بسبب فريق التطوير المميز الذي يقف خلفها فقط، وانما لكونها ستصدر في نهاية العام القادم، أي بعد إطلاق أجهزة PS4 Pro وXbox Scorpio وهو ما يعني منصات أكثر قوة تتيح للمطورين توفير تفاصيل لم تكن متاحة على الأجهزة الحالية، ورسوم أفضل وإستقرار عام في الأداء، ومع شركة مثل “روكستار” نتوقع أن يكون الفارق ملحوظ بدرجة كبيرة مثلما حدث مع GTA V للجيل السابق والحالي.

نمط لعب تعاوني – Co-op

rdr_coopscreenshot_017

شخصيا أفضل اللعب التعاوني في أي لعبة فيديو تقريبا لما يوفره من متعة وإثارة في اللعب مع أحد اصدقاءك، ولكن عند ذكر اللعب التعاوني في ألعاب “روكستار” هناك خيارين لا ثالث لهما يحومان في الأفق، الأول هو توفير القدرة على اللعب مع أحد الأصدقاء في طور القصة، وذلك بإفتراض أن لعبة Red Dead Redemption 2 ستقدم 3 شخصيات رئيسية قابلة للعب أو أكثر مثل سابقتها GTA V.

الخيار الثاني هو طور لعب تعاوني منفصل يركز على تنفيذ مجموعة من المهام بين أكثر من شخصية في مواجهة أعداد ضخمة من الشخصايت الإفتراضية، أو ربط هذا النمط بطور Undead Nightmare من خلال إعطاء اللاعب الفرصة للتعاون مع 3 أو 5 أصدقاء في سبيل صد هجوم الزومبيز، مع توفير بيئات بأحجام كبيرة تتيح للاعبين التنقل بحرية.

حول الكاتب

مصطفي جاد

مؤسس مشارك للموقع، مجنون بصناعة ألعاب الفيديو ومتعلق بها لأقصى درجة، لا أمانع قضاء ساعات طويلة في تجربة أي لعبة تنتمي لفئة العالم المفتوح، طالما تتضمن أفكار جديدة.

×
Show